9 ديسمبر 2013
تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 
ضيق الحوض ومخاطره على الأم و الجنين
ضيق الحوض ومخاطره على الأم و الجنين

تكمن أهمية الحوض لدى المرأة في أنه يعمل على حفظ الأجهزة التناسلية ، وعند الحمل فإنه يعمل على حفظ الحمل والإستعداد لنمو الرحم وتضاعف حجمه ألاف المرات عن حجمه الطبيعي في الأشهر الأخيرة من الحمل ، وسنقدم لكي سيدتي في هذه المقالة عن مخاطر ضيق الحوض واسبابه والحلول وطريقة الولادة في حال ضيق الحوض .

من أهم فوائد الحوض في أنه يعمل على حفظ الرحم بداخله والمبيضين و قناتي فالوب ، وحمايته من الإهتزازات و الكدمات التي يمكن أن تتعرض لها المرأة نتيجة الحركة و العمل او الحوادث المفاجئة، وهو الطريق الوحيد لخروج الجنين و خوالف الولادة الى العالم الخرجي أثناء الولادة ، وفي الأشهر الأخيرة من الحمل يحدث توسع في المفصلين في أسفل الحوض و توسع بسيط في معصل العانة في بداية الحوض ليزداد حجم التجويف الحوضي ، والذي  يتيح للطفل المرور من خلاله رغم ضيقه دون أن ينفجر أو يموت .

يرى الأطباء أن ضيق الحوض من أكثر الأمور تعقيدا في جسم المرأة ، فضيق الحوض قد يحدث اختلاطات ومشاكل تهدد الأم و الجنين  ،  ويعرف الحوض الضيق هو ذلك الحوض الذي لا يستطيع الطفل الكامل أن يمر من خلاله بسهولة و يسر و من دون صعوبات أو عراقيل ، ففي حالة الضيق البسيط فقد تتأثر طريقة الولادة و النشاط الولادي وحجم الجنين أما في حالة الضيق الشديد فيستحيل الولادة الطبيعية و تكون الولادة بواسطة عملية قيصرية .

أسباب ضيق الحوض :

  1. حدوث كسر في عظام الحوض والتئامها بطريقة خاطئه و غير صحيحة و يصطحبها العرج.
  2. الإصابة بمرض سل العظام في الفخد و عظام المفاصل أثناء الطفولة .
  3. الإصابة بالكساح في عمر الطفولة و الذي يسبب تلين العظام في الحوض ، تشوه في العمود الفقري و الحوض و الاطراف السفلية .
  4. الأصابة بالأمراض المزمنه التي تسبب نقص في نمو الجسم في الطفولة و في النمو الجنسي .

الحلول وطريقة الولادة في حال تضيق الحوض :

من مساوء تضيق الحوض أن رأس الجنين لا يستقر في الحوض في الأشهر الأخيرة من الحمل ، و يبقى مرتفع أعلى الحجاب الحاجز و أسفل الرحم و الذي سوف يؤدي الى ضيق في التنفس و تسارع في نبضات القلب و التعب و خروج ماء الرأس قبل أوانه  ، و عدم ثبات رأس الجنين في الحوض يفسر فرط الحركة عند الجنين و أوضاع مستعرضه و مائلة للطفل أكثر بكثير من الحوض الطبيعي .

ويستحيل الولادة الطبيعية وخروج طفل كامل عند ضيق الحوض الشديد ، وتتم الولادة عن طريق عملية قيصرية ، لتفادي موت الأم أو الجنين نتيجة تمزق الرحم ،أما في حالة ضيق الحوض البسيط أو المعتدل ، فتتوقف عملية الولادة على حجم الجنين و وضعية الجنين في الرحم ، و قوة الولادة وتكيف رأس الطفل عند الخروج من الحوض .

ينصح الأطباء بعمل فحص للحوض ، لأنه عن طريق معرفة شكل و أبعاد الحوض يقرر الطبيب طريقة الولادة فيما إذا كانت طبيعية او قيصرية ، و لتكون الولادة طبيعية يجب أن يكون حجم الحوض طبيعي و مقاساته و أبعاده طبيعية ، وتتم عملية قياس الحوض عن طريق الفحص الداخلي و القياس باليد ، او عن طرق صورة الأشعة للحوض و قياس الأبعاد الداخلية و الخارجية للحوض و بعده يتم الحكم على حجم وشكل الحوض ، و لقياس الحوض تستعمل ألة قياس خاصة تعطي القياسات بدقة .

أضف تعليق

الصحة - الطب والصحة

Home الصحة الطب و الصحة ضيق الحوض و مخاطره على الأم و الجنين


جديد في هناء نت